مدينة طرابزون

مدينة طرابزون عروسة الشمال التركي، مدينة او محافطة طرابزون محافظة صغير اكتسبت شهرة كبيرة في السنوات القليلة الماضية، وتوجهت اليها العديد من الأنظار، ويرجع ذلك بسبب السياحة الطبيعية التي تتميز بها هذه المدينة والقرى الصغير المحيطة بها، كما اكتسبت أيضاً قرية اوزونجول شهرة واسعة جداً في الخليج العربي وتوجه العديد من السائحين العرب اليها للزيارة والاستمتاع بالجو الرائع، وتتميز بالمنطقة بانتشار الجبال والأنهار والبحيرات والأماكن الخضراء الكبيرة جداً، وهذا ما جعلها واجهة مميزة للسائحين العرب.

نبذة عن الشمال التركي

  • هي إحدى محافظات تركيا، وتقع على ساحل البحر الأسود. تقع المحافظة في منطقة استراتيجية، فطرابزون هي إحدى قدم الموانئ التجارية في الأناضول. وتعتبر محافظة اسطنبول من المحافظات الصغير من حيث عدد السكان وأيضاً من حيث الصناعة والأقتصاد، ولكنها من اكبر المحافظات السياحية في دولة تركيا، حيث يتوافد عليها اكثر من 3 مليون سائح سنوياً معظمهم من السائحين العرب، ويوجد بالمحافظة العديد من المدن والقرى المميزة مثل مدينة طرابزون ومدينة ريزا وقرية اوزنجول والعديد من الأماكن الأخرى.
  • مدينة تركية تقع في شمال شرق تركيا على ساحل البحر الأسود، تشكل مركز محافظة طرابزون، وتقع على طريق الحرير التأريخي، طرابزون بوابة تجارية لإيران في جنوب شرق البلاد والقوقاز في الشمال الشرقي. يبلغ تعداد سكانها حوالي 214،949 نسمة. معظم سكانها من الأتراك واليونانيون البنطيون. عمر المدينة تجار ملطية في القرن الثامن ق.م. وسموها ، وظلت هذه البلدة يونانية حتى احتلها الرومان سنة 65 ق.م.
  • المناخ في طرابزون مميز في الصيف ولكنه بارد جداً في الشتاء، حيث تقع المدينة على ساحل البحر الأسود وأيضاً معظمها جبال وهضاب، وتكسوها الثلوج في فصل الشناء، ولكن في فصل الشتاء يكون الجو مميز جداً.
  • خاف السلطان "بايزيد الثاني بن محمد الفاتح" من وقوع الشقاق بين الأمراء لاختلافهم في وجهات النظر وتباينهم في الآراء، فقام السلطان بايزيد بالتفريق بين أبنائه وعيّن "كركود" واليًا على إحدى الولايات البعيدة، و"أحمد" على أماسيا، وسليمًا على طرابزون. وتولّى سليم الأول إدارة سنجق طرابزون وهو ما زال في ربيعه الحادي عشر، واستمر يديره بحزم ودراية طيلة 29 سنة، من عام 1481 حتى عام 1510، فعاصر الأيام الأولى لبروز السلالة الصفوية في إيران وأذربيجان، وأدرك أن نفوذ الصفويين المتوسع شيءً فشيئًا قد يُشكل خطرًا على الدولة العثمانية في المستقبل. وخلال فترة حكم طرابزون تزوّج سليم من السلطانة "عائشة حفصة خاتون" التي اختلف المؤرخون في تحديد أصلها ونسبها، وأنجب منها ولدًا ذكرًا هو "سليمان"، في 27 أبريل سنة 1495م، الموافق في أوّل شعبان سنة 900هـ.

بعض الرحلات السياحية المختارة