السوق المغطى (المسقوف) – جراند بازار

السوق المسقوف او سوق الذهب هو اكبر سوق بين الأسواق المغطة في اسطنبول. تأسس في عام 1461 من قبل السلطان محمد الفاتح لغرض تنظيم امور تجار المدينة وتأمين سلامتهم. وفيما بعد تم توسيعة في عهد السلطان سليمان القانوني. وفي عام 1701 تم إنشائه بتصميمه الحالي. سوق الذهب قائم على حي يتكون من 65 زنقة وهذا الحي هو سوق مغطى بالكامل. وهو قائم على ارض يبلغ مساحته 30 الف متر مربع. وتوجد بجواره كثير من المتاجر تنفتح ابوابها داخل السوق وبذلك تكون متصلة به. وهذه املتاجر تتميز بخصائص تستحق جميعها للمشاهدة. في الزمن الحالي يحتوي السوق على جامع واحد و 21 متجر و 2 سرداب و 7مصادر ماء حنفية وبئر وحوض ماء السبيل وحوض للوضوء و 3300 دكان وللسوق 18 باب 10 منها ابواب صغير يغلق ابواب السوق الساعة السابعة مساءً ويحرسة 50 حارساً تقريباً يطوفون داخل السوق طوال الليل. قبل تمديد القوة الكهربائية إلى السوق كانت تستخدم فوانيس زيتية للإنارة. يروي الرحال العربي ابن بطوطة بأنه كان يوجد سوق في هذه المنطقة في الزمن الذي كان قادماً فيه إلى اسطنبول مع قافلة من الرحالين قبل الفتح بقرن واحد الذين تم تنظيم رحلتهم من قبل القائج الاعلى للقوات المسلحة اوزبي خان.

اندلع حريق خمسة مرات في السوق المغطى في عام 1546 ة عام 1651 كانت مبير، الزلزال في عام 1894 والحريق الذي ادى إلى خراب اكثر من نصف السوق سبب قي تغيير الخصوصيات التقليدية في اسس البناء, يوجد عدد اثنين سرداب في سوق الذهب. يسمى احدهما باسم سرداب صندق والآخر باسم سرداب جواهر. وفي العهد العثماني كانت تباع وتشترى في السرداب كل انواع الأشياء الثمينة تجلب من مختلف مناطق الإمبراطورية مثل المجوهرات، الأسلحة، الأقمشة الثمينة، الفراء، السجاد، وبذلك فقد انشئت هنا خزانة اخرى للحياة التجارية للغمبراطورية. هذا البناء الذي شهد ترميم في الزمن الحاضر هو منير اكثر مما كان في الماضي.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *